نحن على Google Plus

 اختراق الجدران 

‏لعبة المحاولة 

العقلية المتحجرة يصعب التعامل معها عن التعامل مع الرفض. عندما تقابل عقلية متحجرة، يرفض الشخص الآخر الاشتراك معك في ‏محادثة ذات مغزى؛ مما يقضي على التواصل. و إذا محاولة هدم الجدار باستخدام المزيد من الأساليب التي لم تصلح معك في البداية، فكل ما ستربحه هو إثارة المزيد من المقاومة. لا تحاول هدم الجدران عندما يكون عليك البحث عن باب. 

لا تستسلم

لقد اتهمت بالجري وراء السراب لإطالتي مناقشات لم تظهر أي مؤشرات حيوية. و لكن لأنني رأيت العديد من المفاوضين المتمرسين الذين

يستسلمون بسهولة و بسرعة، واصلت التفاوض، ليس بشكل متهور و مزعج للآخرين، بل بطريقة مهذبة و غير متطفلة.

إنك تحتاج لبذل جهد حقيقي لتجعل الآخرين يشاركون في حوار مبتذل و مضجر. حتى الإزعاج الإبداعي يظل إزعاجاً. و ما لم تستمر في التطرق للموضوع، فسيكون عليك اعتبار أن المناقشة قد انتهت.. فبدون الاستمرار، كيف يمكنك أن تكتشف أزرار التحفيز أو علاقة هذا الموضوع بغيره من الموضوعات التي تزيده قوة ؟ إن المفاوضات لا تفشل – أي تعجز عن الاحتفاظ باهتمام الشخص الآخر بما تقول – إلا عندما تكف عن المحاولة.

كيف تنطق الشفاه المغلقة و تفتح العقول الموصدة

إن سألت سؤالاً يبدأ بأداة استفهام، مثل أتستطيع أو ألا تستطيع أو هل أو أليس، فالاحتمال الأغلب أنك ستتلقى رداً من كلمة واحدة.

لا تمدنا الإجابات المكونة من كلمة واحدة بالقدرة على معرفة رغبات الشخص الآخر، و أفكاره و احتياجاته. و هي لا تكشف عن أسباب المقاومة. و بدلاً من ذلك، فهي تمثل مواقف يصبح الشخص ملتزماً عاطفياً بالدفاع عنها.

و لكي تدفع الشخص الآخر للتحدث، تحتاج إلى أسئلة استقصائية مصممة لتظهر اهتمامات و أزرار ‏تحفيز هؤلاء الذين لا يبوحون بمكنوناتهم بوسيلة أخرى. ضع أسئلتك بحيث لا تتم الإجابة عنها بإيماءة رأس أو بكلمة واحدة  مثل نعم أو لا أو أبداً.

حقيقة متعلقة بالتنفيذ: لتتأكد من أنك لا تحرض على الدخول في جدال و لا أنك تبحث عن المواجهات، يجب أن تطرح الأسئلة الاستقصائية بأسلوب صادق متمهل رقيق. الأسئلة الاستقصائية هي أسس إعادة الحيوية للحوار. و لديك خمسة أسس لتختار من بينها. 

الأساس رقم 1: الأسئلة التي ليست أسئلة

الأسئلة التي تعاد صياغتها جزئياً ليس أسئلة على الإطلاق. يتم استخراج المعلومات بإعادة صياغة كلمات المتحدث.

الأعمال كثيرة جداً و لن أستطيع أن أجهز طلبيتك يوم الجمعة.

لن تستطيع تجهيز طلبيتي يوم الجمعة ؟ ( رد بإعادة صياغة )

حسناً، لدينا تلك المهمة العاجلة التي تحظى بالأولوية.

مهمة أخرى لها الأولوية ؟ ( رد بإعادة صياغة )

طلبيتك أيضاً لها أولوية و لكن مكافأة إن أنهينا المهمة الأخرى قبل موعدها المحدد ( تنكشف أهداف كانت غير معلنة من قبل )

ليعرف ما حدث للطلبية، قام المستمع بإعادة صياغة جزئية لما قاله المتحدث. هذا الأسلوب المقنع مفضل لدى الأطباء النفسانيين. إنهم يعلمون أن الناس يبوحون بمكنوناتهم عن طيب خاطر عندما يسالون أسئلة تعيد صياغة كلماتهم.

نصيحة للممارسة: جرب هذا الأسلوب في إطار اجتماعي عندما يكون من الصعب أن تجري حديثاً مقتضباً.

 

 

 

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد